جمال اسلامى
أهلا بمن أتانا بتحية وسلام ..
يريد الترحيب بأحلى الكلام ..
يريد أن نعلن له الانضمام ..
إلى كوكبة أعضاءنا الكرام ..


www.jamal-islami.ephpbb.com
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اعداد اليهود فى الدول العربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حور الجنة
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 107
تاريخ التسجيل : 28/02/2010

مُساهمةموضوع: اعداد اليهود فى الدول العربية   السبت مايو 08, 2010 6:05 am

اعداد اليهود فى الدول العربية والاسلامية
يهود الجزائر
يتواجدون منذ أزيد من ألفي سنة وكان لهم تأثير كبير لفترات تاريخية
ما يزال وجود يهود الجزائر بالعاصمة وعبر أغلب المدن الجزائرية الأخرى وجودا غير مرئي، لكن المؤكد أنهم موجودون كما أن رائحتهم قوية. والأهم من كل هذا أنهم ''يحجون'' إلى معابدهم ويتمنون أن يأتي يوم يعودون فيه. وتشير المراجع التاريخية إلى أن تواجد اليهود بالجزائر تعود إلى أزيد من ألفي (2000) سنة، جاءوا مع الفينيقيين والرومان ومن فلسطين عبر ليبيا ومن اليمن ومن إيطاليا، وشهد القرن الخامس عشر أكبر هجرة لهؤلاء من الأندلس (إسبانيا) إلى المغرب العربي بشكل عام والجزائر بشكل خاص بعد الإطاحة بحكم العرب المسلمين هناك.
عشرة الاف يهودى
، لكنهم يتخفون عن الأنظار و''ذابوا'' في المجتمع الجزائري ويتحدثون العربية ولهجات أخرى ويمارسون تقاليدهم الجزائرية بشكل عادي.
مازالت لديهم بعض الشقق بديدوش والعربي بن مهيدي وباب الوادي
هؤلاء شكلوا في الحقيقة واجهة تجارية للمدينة، فبينهم محترفو الصياغة (الذهب بشكل خاص) والدباغة (الجلود) حيث تفنّنوا في استخراج الأحزمة بمختلف أنواعها الخاصة بالنساء والرجال بالإضافة إلى حافظات الأوراق، وأيضا الألبسة المنسوجة من الصوف. كما انفردوا في تجارة ملابس النساء التقليدية مثل ''الكاراكو'' و''الفرقاني'' والقفطان.
كانت وزارة الشؤون الدينية تحصي في وقت سابق ما لا يقل عن 25 معبدا مرخصا لإقامة الشعائر الدينية اليهودية، ولكن اليوم لم يبق إلا معبد واحد مستغل في تلمسان هو معبد ''قباسة''، الذي توالت إليه الزيارات في السنوات الأخيرة، مثلما حدث سنة 2005 حيث حج إليه عشرات اليهود الذين زاروا كذلك المقبرة التي ينام فيها الحاخام ''أفراييم ألان كوا''. ويعد هذا المعبد ضمن الأماكن الأكثر تقديسا لليهود، حيث يمارسون الطواف بالضريح مع رشه بالماء، بحسب ما يقوله مواطنون هناك.
يهود سوريا
يهود سوريا أو اليهود السوريون ينقسمون إلى قسمين أساسيين:
القسم الأول هم اليهود السفارديون وهم اليهود الذين هاجروا من الاندلس بعد سقوطها في يد الأسبان وقد قدموا حوالي عام 1492م.
القسم الثاني هم اليهود الذين سكنوا سوريا منذ عدة ألاف من السنين وقبل قدوم تلك الهجرة اليهودية الاندلسية.
يوجد أقدم كنيس يهودي في سورية في منطقة جوبر شرق دمشق
يهود المغرب
أعداد اليهود قي المغرب كبيرة مقارنة ببلاد عربية أخرى. وعلى الرغم أن العديد منهم قد هاجر إلى إسرائيل، إلا أنهم ما زالوا يحتفظون بمعابدهم الدينية الأثرية، بالإضافة إلى الأحياء القديمة التي كانوا يعيشون فيه ومنها الحى اليهودى بوسط المدينة القديمة بالدار البيضاء، وهى حارة كبيرة بها أكثر من 30 بيتاً، يعيش فيها العديد من اليهود المغاربة، وهو حي قديم محاط بالأسوار وله عدة منافذ، وكان قديما مخصصا لليهود، الذين هجروه فيما بعد. للملاح طابع خاص بالمقارنة مع الأحياء الأخرى حيث يتميز بأجوائه الحيوية التي يخلقها التجار والباعة المتجولون في أزقتها التي تعج بالزبائن. وكان اليهود المغاربة في حدود 300 ألف عام 1960. وكان ذلك الرقم يمثل نسبة 2 % من مجموع سكان البلاد، ثم بدأت بعد ذلك هجراتهم إلى مختلف بقاع العالم بما في ذلك إسرائيل، إلا انه ظل لديهم ارتباط بثقافة بلدهم الأصلي حتى بين أفراد الجيل الثاني أو الثالث من المهاجرين.
الوجود اليهودى بالمغرب قديم، ويرجح عدد من الدراسات أن قدومهم جاء قي أعقاب خراب الهيكل الأول قي عام 586 ق.م، وتوالت بعد ذلك الهجرات. وكانت أقواها تلك التي جاءت بعد ظهور علامات النفى والترحيل والطرد لليهود والمسلمين من الأندلس قي 1492 والبرتغال قي 1497. ويوجد نحو 36 معبدا يهوديا في المغرب وعدد هام من الأضرحة والمزارات اليهودية في مختلف المناطق المغربية أشهرها في فاس (كنيس دنان)، الصويرة، وزان، مراكش، تارودانت، صفرو، وجدة وتطوان.
تفيد اخر التقديرات ان عدد يهود المغرب 10 آلاف يهودي يتوزعون في المدن المغربية الرئيسية وبالذات في الدار البيضاء
يهود تونس
أماكن تواجدهم في جزيرة جربة أقصى الجنوب التونسى وضاحية حلق الوادي ولافيات ويوجد حوالي 1000يهودي بعد أن كانوا سنة 1956م ما بين 65 ألف و 70 ألف نسمة ويعود سبب مغادرة اليهود الهجرة إلى إسرائيل وكذلك حرب 67 التي سببت لهم نوعا من العنصرية والأضطهاد والكراهية قي تونس
يهود اليمن
(عبرية:تيمانيم، مفردها: تيماني) وهم اليهود الذين عاشوا وانحدروا من اليمن (عبرية: أي أقصى الجنوب)، أو من المناطق التي تقع في جنوب غرب الجزيرة العربية.
بدأت علاقة اليمن باليهودية في عهود قديمه قبل الميلاد في عهد النبي سليمان حين امنت الملكه بلقيس بالله وامن معها شعبها وكذا حمل إبناها اليهودية إلى الحبشة. كذا الملك تبَّع اسعد الذي آمن واتبعه اليمانيون. وقد بقيت اليهودية حتى بعد مجئ الإسلام حيث دخل بعضهم الإسلام وبقي بعضهم على اليهودية
ويعتبر اليهود اليمنييون من أكثر الطوائف تمسكا بتعاليم التوراة ويختلفون في مذهبهم عن سائر اليهود السفارديين والمزراحيين ويمكن عدهم من فئة الارثوذكس من حيث تمسكهم بالتلمود. ويتكلم اليهود اليمنييون العربية كلغة دائمة والعبرية كلغة دينية
قل عدد اليهود بعد قيام دولة إسرائيل حيث كان تعدادهم ما يقارب ال 60000 وقد هاجر معظمهم بعد ان باعوا جميع ممتلكاتهم إلى إسرائيل خلال عملية بساط الريح حيث هاجر فيها حوالي أربعين الف يهودي.إلا أن بعضهم هاجر إلى بريطانيا وأمريكا. وقد بقيه أعداد قليلة تقدر ثلاثمائة شخص إلى يومنا هذا يتواجدون بكثرة في مدينة ريدة وقرب صعدة
يهود ليبيا
تقطن ليبيا طائفة يهودية يقدر عددها بحوالى 40 ألفاً (طبقاً للمصادر اليهودية)[بحاجة لمصدر]. بعضهم كان متجذّرا في التربة الليبية، من قبل الفتح الإسلامي، وبعضهم هاجر إليها من دول شمال أفريقيا الأخرى، فيما لجأ بعضهم الآخر إليها من الأندلس هربا من محاكم التفتيش الكاثوليكية
مشروع ليبيا كوطن قومي لليهود
في بداية القرن العشرين كانت منظمات يهود العالم منقسمة على نفسها في اختيار وطن قومي لليهود. ففي وقت كان جزءُ منهم لا يقبل أي بديل عن خيار فلسطين والقدس وجبل صهيون،
يهود العراق
هم معتنقو اليهودية من العراقيين والذين سكنوا وعاشوا في العراق منذ القدم والذين هُجّر أغلبهم على يد الحكومة العراقية في سنة 1948، وفيما بعد تم الاستيلاء على أملاكهم وأموالهم وأسقطت عنهم الجنسية العراقية حيث أنهم كانوا يشكلون 2.6% من مجموع سكان العراق عام 1947م في حين أن نسبتهم انخفضت إلى 0.1% من سكان العراق عام 1951م
في تاريخ العراق المعاصر كانت الغالبية العظمى من يهود العراق تسكن المدن وكانت فئة قليلة منهم تسكن الريف وتركزت في ريف شمال العراق. سكن هؤلاء اليهود بشكل أساسي في المدن الرئيسية مثل بغداد والبصرة والموصل، لكن كان لليهود وجود رئيسي في العديد من المدن الأخرى مثل السليمانية والحلة والناصرية والعمارة والديوانية والعزير والكفل وأربيل وتكريت وحتى النجف التي احتوت على حي لليهود سمي بعقد اليهود (عكد اليهود) وغيرها من المدن. وساهم هؤلاء اليهود في بناء العراق حيث كان أول وزير مالية في الحكومة العراقية عام 1921 يهودياً ويدعى حسقيل
يهود الكويت
عبارة عن عائلات قدمت من العراق كحال فئة من أفراد الشعب الكويتي في أواخر القرن التاسع عشر تقريبا منذ حوالي عام 1860 ميلادي وبدايات القرن العشرين- وقد وصل عددها إلى 100 عائلة يهودية بالثلاثينات غالب أفرادها يمتهنون التجارة حتى أنه كان لهم سوق شهيرة في الكويت تعرف بـسوق اليهود وقد كانوا نشاطهم التجاري يتمحور حول التجارة بالذهب وبالأقمشة. ولهم مقبرة مازالت موجودة ومسورة خلف مبنى مجمع الخليجية مقابل منطقة شرق الصناعية
وقد عاد بعض هؤلاء اليهود إلى العراق بينما هاجر آخرون إلى فلسطين المحتلة إبان إنشاء إسرائيل
يهود البحرين
طائفة تعود جذورها إلى ما قبل زمن النبي محمد صلى الله عليه وسلم حيث ذكرت بعض الروايات عن وجود لليهود في البحرين إلا أن الوجود الحالي لليهود في البحرين يعود لمهاجرين يهود قدموا للبحرين خلال القرنين المنصرمين من مدينتي البصرة وبغداد في العراق ومدينة بوشهر في إيران وأقدم وجود موثق رسميا يعود إلى نهايات القرن التاسع عشر حيث تذكر وثائق بريطانية إلى أن أحد اليهود ويدعى " نسيم اليهودي" صاحب أشهر بقالة في المنامة آنذاك ويعتقد أن أحد أحفاده قد هاجر إلى السويد ويعتبر اليوم أشهر تاجر لبيع السجاد الفاخر من اصل بحريني يهودي يقطن في مدينة مالمو بجنوب السويد.و يذكر ان عدد اليهود في تلك الفترة لم يتجاوز ال500 شخص ويوجد لهم كنيس في المنامة القديمة وقد بني عام 1931 ميلادي
أماكن تواجدهم في جزيرة جربة أقصى الجنوب التونسى وضاحية حلق الوادي ولافيات ويوجد حوالي 1000يهودي بعد أن كانوا سنة 1956م ما بين 65 ألف و 70 ألف نسمة ويعود سبب مغادرة اليهود الهجرة إلى إسرائيل وكذلك حرب 67 التي سببت لهم نوعا من العنصرية والأضطهاد والكراهية قي تونس
يهود مصر
اليهود المصريون هم الطائفة اليهودية التي سكنت مصر، وقد كانت من أكبر الطوائف اليهودية في العالم العربي وأكثرهم نفوذا وانفتاحا ومشاركة في مختلف المجالات في المجتمع المصري الحديث. وهم يشكلون أقدم مجتمع يهودي حيث يعود تاريخ وجود اليهود في مصر إلى بداية أول أسرة يهودية، وهي أسرة يعقوب بن إسحاق وهجرتها بعد وصول النبي يوسف إلى منصب هام في حكم مصر
اليهود في عصر جمال عبد الناصرقيل انة
تم طرد اليهود فى عهدةولكن الحقيقة انة لما استولى هتلر على ليبيا شن حملتة للتوجة الى مصر للاستيلاء عليها لذلك خاف معظم اليهود من قدوم هتلر حتى لا يحرقهم ويقتلهم فباعوا جميع ممتلكاتهم بسرعة وغادروا مصرولكن بعد ذلك تحالف المصريين مع الانجليز وهزموا جيوش هتلر بقيادم روميل فى معركة العلمين
ولم يتبق الا المعابد التى تركوها وقلة ضئيلة من اليهود الذين لم يستطيعوا المغادرة لفقرهم او عجزهم واخر هذة المعابد بنى سنة 1905
يهود لبنان
اليهود اللبنانيون هم الأشخاص الذين يدينون باليهودية في لبنان، ومعظمهم من أصول مزراحية، ويعيشون في العاصمة بيروت وضواحيها. هاجر بعض اليهود اللبنانيين لإسرائيل والغالبية هاجرت وفرنسا وأمريكا الشمالية. يعيش أقل من 1500 يهودي في لبنان اليوم مقارنة مع 22 ألفا عام 1948 م.[1]
تواجدت الجاليات اليهودية في وادي أبو جميل ورأس بيروت وبشكل أقل في منطقة الشوف ودير القمر وعاليه وبحمدون وصيدا وحاصبيا[بحاجة لمصدر]. ورفض يهود لبنان دعم منظمة يشوب الصهيونية المتطرفة. وكان لبنان البلد العربي الوحيد الذي زاد تعداد الجلية اليهودية بعد اعلان دولة إسرائيل عام 1948]. واثر أحدث 1958، هاجر العديد من اليهود إلى أوروبا والولايات المتحدة الأميركية. وكانت لحرب لبنان الأهلية اثر سلبي على يهود لبنان إذ قتل 11 زعيم يهوديا عام 1982.
وخلال الغزو الإسرائيلي لبيروت عام 1982، دمر الطيران الإسرائيلي الكنيس اليهودي في بيروت. ومنذ ذلك الوقت، أصبح حي اليهود في وادي أبو جميل خاليا وكنيسه مهدم. ولم تنفذ الوعود بإعادة تعميره إلى الآن. ويوجد في لبنان حاليا 1500 يهودي
وحاليا، لا يمارس يهود لبنان شعائرهم لعدم وجود حاخاميين في لبنان. كما يفضلون عدم الظهور كيهود خوفا من اعتبارهم عملاء لليهود. ويوجد كنيس يهودي في دير القمر الذي يتمتع بحماية دوري شمعون الذي يتمتع بنفوذ في المنطقة
يهود ايران
في ايران 76 كنيسا لـ 25 ألف يهودي وفي طهران وحدها مليون سني بلا مسجد
وتتمركز نشاطات الشباب اليهود في إيران في المنظمات والجمعيات الخاصة بهم, مثل »اتحاد طلبة اليهود«, و»نادي كيبور«, ومن المراكز اليهودية المهمة الاخري يمكن ذكر »المركز الثقافي الفني« و»اتحاد النساء والآنسات اليهوديات« وجمعية (الشباب اليهودي) في شرق طهران ومنظمة (كيشا) للشباب ولجنة شباب الجمعية اليهودية.
أما عن دور العبادة او الكنس فيعتبر »الكنيس« أهم مركز لاشاعة عقائد وأفكار اليهود ومناقشتها كما يعتبر افضل مكان لصيانة العقائد والسنن اليهودية. واليهود في ايران يترددون على الكنس ويمارسون عباداتهم وطقوسهم الدينية بحرية تامة. ويوجد في طهران ومحافظه شيراز واصفهان وكرمانشاه وهمدان ويزد وكرمان ورفسنجان وسنندج وكامياران "76" كنيسا.
وتؤكد الإحصائيات أن عدد اليهود في ايران انخفض من 100الف الى 25 الف نسمة
ملحوظة
هذا الموضوع

منقووووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mohamednet
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 26/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: اعداد اليهود فى الدول العربية   الأربعاء مايو 26, 2010 6:47 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][/img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.mawoodmawood.hostwq.net/vb/index.php
 
اعداد اليهود فى الدول العربية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جمال اسلامى :: منتدى التعارف والصداقة :: المنتدى العام-
انتقل الى: